شرائح رئيسيةمولودك

خروج الأطفال حديثي الولادة

خروج المولود حديث الولادة أمر يشغل بال الأم ن وأولى رحلاته التي يقوم بها هي: من المستشفى إلى المنزل؛ حيث لم يعتد بعد على البيئة الخارجية وإحساسه بالحرارة والبرودة يختلف، والأم تعتبر الرحلة مسئولية صعبة، وتبدأ حيرتها وقلقها على طفلها؛ هل يخرج من المنزل؟ وماذا تفعل مع برودة الجو أو حرارته؟ ماذا تلبسه؟ هل تكفيه ملابسه أم تلفه أم تضع عليه البطانية وغطاء الرأس! وأسئلة كثيرة كل أم تنتظر جوابها. هنا أجمع أطباء الأطفال وخبراء الأمومة والتمريض على حاجة الطفل حديثى الولادة للخروج من منزله مع بعض الاحتياطات. معنا الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال للتوضيح.

احتياجات الطفل حديثى الولادة

لا مانع صحي من خروج الأم بمولودها الرضيع في الأسابيع الأولى شتاءً أو صيفاً، ولا مانع أيضاً من بقائه بالمنزل فترة أطول، شرط أخذ الاحتياطات لتجنب أي مفاجآت، ومراعاة أن المولود في هذه السن لم يألف البيئة الخارجية، وإحساسه بالحرارة والبرودة يختلف عن إحساس الكبار.
إن اخترت الخروج بمولودك فلا تضعي له الكثير من طبقات الملابس وطبقة واحدة إضافية كافية حتى يتحرك جسمه بحرية؛ ولأن الحر الزائد أو البرد الزائد يجعل الرضيع يبكي ويشعر بعدم الراحة، في الصيف خذي معك غطاءً قطنياً، وفي الشتاء لا تنسي أخذ بطانية خفيفة للفه وتدفئته بها، خاصة إذا كنت ستتغيبين فترة والمكان مفتوح.
إذا دخلت بيتاً دافئاً أو محلاً أو عربة مغلقة فخففي ملابس طفلك لبعض الوقت، واحرصي على أخذ حفاضات كافية ومناديل مبللة وفوط صغيرة وغيار آخر كامل للطفل عند الخروج به، وضعيها في حقيبة خاصة به، مع الببرونة إذا كان يرضع صناعياً، وإن كنت ترضعينه طبيعياً فلا تنسيْ غطاء الرضاعة؛ لأن رضيعك سيطلب الطعام في أي وقت يحتاجه، وعليك أن تكوني جاهزة.

خذي احتياطاتك قبل الخروج

خذي معك كيساً بلاستيكياً فارغاً لترمي بداخله الحفاضات المتسخة، وخذي سرير طفلك المتنقل إذا كان الطريق طويلاً، واستخدمي قبعة لصغيرك في الصيف؛ حتى لا تؤذيه حرارة الشمس، ولا تخرجي بطفلك في الأماكن التي يوجد بها مدخنون أو أدخنة كعوادم السيارات أو أدخنة الطعام.
ابتعدي عن الأماكن التي تستعمل سماعات صوت عالية؛ حتى لا تضري بأذن طفلك، ولا تتركيه مع أشخاص غرباء لأي سبب، أو تتركيه بدون رضاعة لأكثر من ساعتين حتى وإن كان نائماً ولم يبك، ولا تخرجي بطفلك إن كان مريضاً في أسابيعه الأولى، مع تجنب تقبيل الغرباء له؛ حتى لا تنتقل له عدوى.

احتياطات خارج البيت

خروج الطفل من المنزل مسئولية كبيرة، فالطفل يحتاج إلى عناية وعليك أخذ الاحتياطات ليكون طفلك أكثر أماناً؛ خوفاً من الإصابة بالبرد أو الرشح أو السخونة؛ بداية تجنبي حمل طفلك على يديك لفترات طويلة أثناء الجلوس داخل العربة؛ حتى لا تؤذي ظهره الصغير ولا تؤلمك يداك.
أخرجي في الوقت المناسب، وإن كان البعض يفضل عدم الخروج بالطفل قبل إتمامه ثلاثة أشهر الأولى، ولابد من تعريض الطفل لأشعة الشمس في الشهور الأولى للحصول على فيتامين “د” لبناء العظام، والحذر من أوقات الذروة وتجنبها نظراً لمخاطر الأشعة الضارة.
لطفل بحاجة للهواء النقي المنعش حتى يتحسن مزاجه، إذا لم يكن يعاني من بعض الأمراض، أو كان من ذوي المناعة الضعيفة. هنا لا ينصح الطبيب بخروجه حتى لا يسهل عليه التقاط الفيروسات والجراثيم من الأماكن العامة خلال الأسابيع الأولى.
كما يفضل تجنب خروج الطفل وقت الازدحام، ووسط الأماكن المليئة بالملوثات الشمية والسمعية، ويفضل أن تضعي الطفل في كرسيه ولا تحمليه لتقللي من مخاطر تعرضه للحمل الخاطئ. وحتى لا ينتقل من يد إلى أخرى، ولا تنسي وضع القماش الخفيف على وجهه لحمايته من الحشرات

خططي والتزمي بالتعليمات
والخطة تضعها خبيرة الأمومة والتمريض البريطانية Linda Russell محذرة كل أم من القلق والشعور بالتوتر من الخروج بطفلها حديث الولادة من المنزل. فتقول: أنت مصدر الأمان لطفلك، لكن خططي والتزمي بالتعليمات لتصبح رحلة طفلك خارج المنزل ممكنة وممتعة.

1- رحلتك الأولى مع مولودك من المستشفى إلى المنزل تشعرين بها مخيفة بعيداً عن العناية الطبية ولكن ترفقي بنفسك، وحافظي على هدوئك وكوني واثقة بنفسك وبقدرتك.

2- أول احتياجاتك عربة لطفلك، ومقعد سيارة خاص بالطفل، واجلسي بالخلف مع طفلك. واتركي زوجك أو السائق ليهتم بالطريق وأمانه.

3- لا قواعد خاصة؛ خذي طفلك للخارج حالة استعدادك؛ وهذا يتوقف على كيفية ولادتك؛ إن ولد قبل الأوان فاخرجي معه لنزهات قصيرة سيراً على الأقدام فور ولادتك. ضعي قبعة على رأسه، وابدئي بالمنطقة قريباً من المنزل، ثم زيدي الوقت تدريجياً.

4- إذا شعرت بالقلق من الخروج وحدك وطفلك حديث الولادة فاطلبي من زوجك أو إحدى صديقاتك الخروج معك. فتصبح الرحلة مفيدة للطفل ولك بممارسة رياضة المشي.

5- ألبسي طفلك ملابس حسب الطقس ولكن كوني مستعدة في حال تغير الطقس فجأة.

6- تأكدي من درجة حرارة طفلك حين تصلين إلى وجهتك، وأضيفي أو أزيلي بعض الملابس إذا لزم الأمر.

7- خذي لنفسك قميصاً أو بلوزة إذا كنت تعانين من تسرب الحليب من صدرك، وتخيري الأماكن التي تصطحبين فيها طفلك معك.

8- لا مانع من أن تطلبي كوباً من الماء الساخن إذا أردت تسخين زجاجة لبن طفلك. بعدها يصبح خروج طفلك حديث الولادة من المنزل أمراً صحياً ومفيداً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى