الحمل والولادةشرائح رئيسية

كل ما يهمك عن التخطيط للحمل

جدول المحتوى

1- كيفية التخطيط للحمل

2- التخطيط للحمل بعد الدورة الشهرية

3- أخطاء تقعين فيها عند التخطيط للحمل

4- خطوات التخطيط لحمل آمن وسليم

5- أهم النصائح عند بدء محاولة الحمل

6- نصائح قبل الحمل بشهر

7- خلطات لزيادة فرص الحمل

لابد من أن تكوني مستعدة لمرحلة جديدة في حياتك طالما أصبحت زوجة، وهي مرحلة الانجاب، وطالما أنك لا تخططين لتأخير الانجاب، فيجب أن تكوني مستعدة لهذه المرحلة وهي مرحلة أن تصبحي أماً، وقبلها مرحلة الحمل التي تستمر لمدة تسعة أشهر من عمرك، ولولا أهمية هذه المرحلة لما احتسبها العلماء من عمر الانسان، وعلى ذلك فقد التقت ” سيدتي” بالدكتورة ايناس اليوسف، إختصاصية النساء والولادة حيث أشارت للأتي.
1- كيفية التخطيط للحمل

يجب أن تكوني على علم مسبق بأيام التبويض لديك لكي تحدث خلالها العلاقة الحميمة.
ويجب عدم استخدام المزلقات الكيميائية التي تقتل الحيوانات المنوية، أو تعيق وصولها للبويضة خاصة إذا كنت حديثة العهد بالزواج، ويمكن استخدام الزيوت الطبيعية مثل زيت الزيتون.
يجب عدم تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والمشروبات الغازية، والامتناع بالطبع عن التدخين.
يجب عدم تناول أي أدوية لعدة أشهر سابقة للتخطيط للحمل، وخاصة الأدوية التي تعالج الاكتئاب والأمراض النفسية والعصبية.
عليك متابعة وزنك، والتأكد من أنك تتمعين بوزن مناسب لا يؤثر على خصوبتك.

2- التخطيط للحمل بعد الدورة الشهرية

يجب التأكد من عدم وجود التهابات مهبلية داخلية أو خارجية عند المرأة بعد الدورة الشهرية.
يمكن اللجوء للطبيبة للتأكد من هذا الأمر بعد تأكدها أنها تحافظ على نظافتها الشخصية خلال فترة الدورة الشهرية.
في حال الدورة الشهرية المنتظمة يمكن أن تحسبي أيام التبويض ابتداء من اليوم الأول للدورة.
يفضل أن يحدث الجماع بوضعية مناسبة ومريحة بالنسبة للزوجين.

3- أخطاء تقعين فيها عند التخطيط للحمل

عدم علاج سوء تغذية المرأة الذي يؤدي لتأخر حملها.

وجود كسل في الغدة الدرقية لا يعالج مما يؤدي لتأخرالحمل.

ارتفاع نسبة هرمون الحليب، ويجب إجراء الفحوص الخاصة به.

الوضع النفسي والتفكير الدائم بالحمل يؤخر الحمل.

يجب أن تعرف السيدة حجم البويضات لديها، ويتم ذلك عن طريق السونار وفي منتصف أيام الدورة.

ويجب أن تتأكد أنها لا تعاني من تكيس المبايض والذي يؤدي لتأخر الحمل ويتم علاجه بتغيير النمط الغذائي للمرأة،وتناول الأعشاب الطبية الخاصة.

4- خطوات التخطيط لحمل آمن وسليم

تناول حمض الفوليك لمدة شهر قبل الحمل لأنه يقي الجنين من التشوهات الخلقية، ويقلل من أعراض القيء والغثيان.
عدم تناول اللحوم الغير مطبوخة جيداً أو البيض النيء لأنه قد يسبب جرثومة “التوكسوبلاسموز” التي تؤدي لتشوهات الأجنة.
معرفة أيام التبويض بدقة، وذلك عن طريق قياس درجة حراة الجسم بعد الاستيقاظ من النوم وقبل الحركة من السرير في الفترة التي تلي الانتهاء من الدورة الشهرية مباشرة.
البعد عن التوتر النفسي والقلق، وتهيئة وضع نفسي جيد في الوسط المحيط.
يفضل أن تطمئن الزوجة على بعض الأمور التي تخص الزوج مثل نسبة الحيوانات المنويةن ولزوجة السائل المنوي وسرعة الحيوانات المنوية، وعدم وجود دوالي الخصية وكذلك مشاكل البروستاتا.

5- أهم النصائح عند بدء محاولة الحمل

يجب أن تكون الزوجة مستعدة لخوض التجربة وتعرف ما سوف يحدث على جسمها من تغيرات مثل زيادة وزنها.
يجب أن تقيم علاقتها بزوجها وتتأكد أنها تعيش معه في استقرار وراحة من أجل تربية الصغير المستقبلي.
ويجب على الزوجة أن تكون قد تأكدت من فحوصاتها السريرية والمخبرية فيما يخص تشريح جهازها التناسلي، وكذلك نسبة الهرمونات وعدم وجود أي أمراض لديها.
أن تتوقف عن التدخين في حال كانت مدخنة.
معرفة أيام التبويض لديها، وعدم النهوض من السرير بعد انتهاء العلاقة الحميمة لكي تعطي فرصة للحيوانات المنوية حتى تبدأ رحلتها نحو البويضة.

6- نصائح قبل الحمل بشهر

يفضل أن تقومي بزيارة لطبيبتك بصحبة زوجك للحديث حول الحمل المرتقب.
ويفضل أن تتوقفي عن العادات السيئة، وتناول الطعام الصحي المتوازن والوصول إلى الوزن المثالي.
توقفي عن تناول أي أدوية لمنع الحملن وكذلك الوسائل الموضعية التي سبق أن قمت باستخدامها لتأجيل الحمل.
ويفضل إجراء فحوص الدم للتأكد من خلوك أنت وزوجك من الأمراض الوراثية التي تنتقل للأجنة، وكذلك فحص العامل الريساسي لديكما.

7- خلطات لزيادة فرص الحمل

يمكن أن تشرب السيدة مغلي اوراق اكليل الجبل في فترة ما قبل الحمل لأنه يعمل على تنظيم الهرمونات لديها.
عدم شرب مغلي أعواد القرفة التي تؤدي لتقلصات رحمية.
يمكن تناول مشروب البردقوش الذي يعمل على تنظيم الهرمونات مرتين يومياً.
كما يمكن تناول مشروب القراص الذي ينقي الجسم من السموم، ويساعد على التوازن الهرموني.
ويعمل مشروب الزنجبيل على تقوية المبايض وتنشيطها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى